التضارب في روايات مقتل القذافي دليل على إخفاء الحقيقة

كتب في: 22/10/2011 من طرف admin

يعتقد الدكتور حسني عبيدي، مدير مركز الدراسات والأبحاث حول الوطن العربي والمتوسط، ومقره جنيف، أن التناقض في تصريحات قيادات المجلس الانتقالي الليبي حول ظروف مقتل العقيد القذافي يعكس رغبة في عدم إظهار الحقيقة، معتبرا أن مقتل القذافي يخدم الغرب وأشخاصا بعينهم كما يخدم أنظمة عربية.
قال الخبير الإستراتيجي الدكتور حسني عبيدي في اتصال هاتفي مع ”الخبر” من جنيف، تعليقا على ظروف مقتل القذافي، إنه ”لا يملك معطيات محايدة وموضوعية حول ظروف مقتله، خصوصا في ظل التناقض في تصريحات قيادات المجلس الانتقالي الليبي، فهناك من قال إنه جرى تبادل إطلاق نار، وهناك تصريح من جهات عليا في المجلس قالت إن القذافي تم توقيفه وهو حي وغير مصاب وبعد ذلك تلقى ضربات، هذا التناقض برأيي يشير إلى وجود رغبة في إخفاء الحقيقة”.
وأضاف عبيدي قائلا: ”لكن لدينا معطيات تتحدث عن تسابق بين الفرنسيين والأمريكيين في تبني عملية قتل القذافي، فالأمريكان تحدثوا عن قيام طائرة (طرون) باستهداف موكب القذافي، والفرنسيون قالوا أيضا إنهم استهدفوا موكب العقيد، بعد ذلك لم يرغب الثوار، على ما يبدو، أن يضيع منهم شرف قتل القذافي، فأعلنوا أنهم هم من قتلوا القذافي”.
وأجاب الدكتور عبيدي عن سؤال يخص من المستفيد من مقتل القذافي، بقوله ”نهاية القذافي قتيلا تخدم المصالح الغربية، وهي تخدم أشخاصا بعينهم لديهم مشاكل معه، وتخدم أنظمة عربية أيضا”، موضحا أن ”اعتقال القذافي حيا يستلزم محاكمته، وهنا يطرح السؤال أين يحاكم؟ إن كان سيحاكم في ليبيا، فهل هي قادرة على محاكمته بنزاهة أمام الرغبة في الانتقام، وأين هذه المؤسسات القضائية التي غيّبها القذافي نفسه”. وبخصوص خيار محاكمته بمحكمة الجنايات الدولية التي طلبت تسليمه، قال عبيدي ”أعتقد أن الشعب الليبي كان سيحس بالحرمان من تطبيق العدالة على القذافي بنفسه، ثم إن الغرب لديه تخوف من تحول محاكمته إلى منبر سياسي للقذافي، وبالتالي فإن قتل العقيد هو قتل للأسرار التي يملكها”.
وسألت ”الخبر” في هذا السياق إن كان المتحدث يقصد أن ”مقتل القذافي بعد القبض عليه حيا تم بناء على طلب غربي”، فأوضح قائلا ”لم أقل هذا الكلام، لأنه من الصعب تأكيد هذا الأمر، لكن من الصعب أيضا على القوى الغربية تحمّل بقاء القذافي حيّا لأنه سيؤثر في عملية الانتقال السياسي في ليبيا، ولهذا أعتقد أن سيناريو قتل القذافي كان الأكثر قبولا لدى الغرب”.
وردا على سؤال يخص مستقبل ليبيا بعد رحيل العقيد القذافي، أوضح الدكتور حسني عبيدي أن ”القذافي انتهى لكن إرثه ما يزال قائما، خصوصا ما تعلق بقضية التوازن الجهوي والقبلي، ولهذا فالاعتماد على رجالات القذافي مهم في ليبيا المستقبل”. ويرى عبيدي أن ”المجلس الانتقالي لم يوجد من أجل أن يحكم ليبيا وإنما من أجل طمأنة الغرب والليبيين فقط عندما اندلعت الثورة، أما الآن بعدما سقط الإسمنت المسلح (القذافي) الذي وحّد الليبيين لتحقيق الهدف من الثورة، فلم تعد هناك مبررات لبقاء هذا المجلس”. وأشار عبيدي إلى أن ”الغرب ليس متخوفا من الإسلاميين المعتدلين الذين فتح معهم حوارا، وإنما خوفه الشديد هو من سيطرة الإسلاميين المتطرفين على الحكم في ليبيا، وخوفه أشد من انتشار السلاح”، يضيف المتحدث.

المصدر : جريدة الخبر اليومي
http://www.elkhabar.com/ar/monde/268781.html

التعليقات

التعليقات

التعليقات

عدد التعليقات: 4 to “التضارب في روايات مقتل القذافي دليل على إخفاء الحقيقة”
  1. محمود قال:

    قالوله حط ايدك عل المصحف واقسم يمين قاللهم نقسم إنكم خائنين*قالوله عائشه وزوجتك شردنا شوف هيا وين قاللهم والله لولا الناتو والخونه ماكان ايصير* قالوله خميس قاومنا ماباشي ايلين قاللهم قارئها من باتا وعارفين باتا زين *قالوله المعتصم قاومنا وهو سجين قاللهم هذا جيفارا العرب مسلم وانتم عارفين*قالوله سيف شدينا توا سجين قاللهم لولا الخونا ماكان ايصير*قالوله كتائبنا في قصرك محتفلين قاللهم قصري في الجنه عند رب العالمين * قالوله تقصف فى شعبك بطياراتك قاللهم ولله لشعبى هذا مااندير* قالوله اتنادي بل الوحده وحدودك وين قاللهم تبدا بمراكش حتى البحرين*قالوله احنا امعانا النيتو والصلبين وانت جيوشك وين قاللهم انا معايا الله والشرفاء وشعبى والملايين قالوله وين القوميه ولقوميين قاللهم امه العربيه هيا شرين*قالولا اتجهز ودرب في الفيدائين قاللهم ولله النية في فلسطيين

  2. محمود قال:

    رحمة الله على الشهيد الزعيم معمر القذافى الذى صدق فى قواله انا هنا معكم صامد و نحن لا نستسلم … ننتصر أو نموت …. وهذه ليست النهاية … بل سيكون عليكم أن تحاربوا الجيل القادم و الاجيال التي تليه … اما أنا … فإن حياتى ستكون اطول من حيات قاتلى .

  3. عابر سبيل قال:

    هل المجتمع الليبي قادر على فهم ما يجري من حوله من أحداث و التفاعل الإيجابي معها؟
    هل هو قادر على فهم معنى الحرية و العدالة و التنمية بمعناها العميق التي من أجلها تحالف مع المجتمع الصهيوني لإسقاط نظام بلده؟
    هل رضى الليبيون بالإستعمار الجديد مقابل الحرية المزعومة؟
    الوقت فقط قادر على الإجابة على هذه الأسئلة و لن يطول إنتظارنا حتى نتأكد من ذلك …

  4. محمود قال:

    عاجل جدأ الان فى بنغازى مظاهرة كبيرة امام ميدان الشجرة تطلب بسقاط المجلس الانتقالى الذى فاحت منه رائحة الفساد واوالها صرف مكافة مالية شهرية بقيمة 5000دينار ليبيى لكل عضو بالمجلس وقيام مدير مصرف ليبيا المركزى بتعين اصدقايهم بمرتب شهرى بقيمة 75 الف دينار الذى يكفى لتعين 200 شاب عاطل عن العمل والخ من عدم سيطرة المجلس على المليشيات المسلحة التى تفعل ما براسها وخير دليل ما حصل بمطار طرابلس وما يتم الان من قصف بالجراد والصواريخ على منطقة الشقيقة التى يقطنها قبائل المشاشية وغيرها كثير من نقص السيولة وانتشار السرقات والتلاعب فى ممتلكات العامة وسجن النساء باطفالهن والشباب والكبار فى السن فى سجون سرية تابعة للمليشيات لكونهم لايؤيدون هذه الفورة ونقطة اخره انتشار بيع الخمور بجميع انواعها امام الملاء وتعاطيها من قبل الشباب ما يحصل الان جريمه فى حق الشعب الليبي وكان سببها حكومة قطر ومشايخ الظلال وعملاء الارض وحكومات الغرب
    حالياً ليبيا تسرق ثرواتها ونفطها من قبل تحالف اصدقاء ليبيا الجدد الذين يواججون ويدعمون فصيل عن اخر تحت الطاولة والشارع الليبي يحتقن كانت كلمات الزعيم الليبى الشهيد معمر القذافى فى محلها ستندمون حيث لاينفع الندم .

أضف رد

*
To prove you're a person (not a spam script), type the security word shown in the picture. Click on the picture to hear an audio file of the word.
Anti-spam image